استفد من نصائحنا الفعالة لمساعدتك على النجاح الجامعي

يلتحق كلّ عام ملايين الطلبة للدراسة في العديد من الجامعات، وذلك بهدف الحصول على درجة البكالوريوس في تخصصات مختلفة من بينها دراسة القانون والطب والهندسة وإدارة الأعمال وغيرها، ويجدر بالقول هنا إنَّ هؤلاء الطلبة في بداية سنوات الجامعة يخوضون تجربة جديدة مختلفة كثيرًا عن الأيام المدرسيّة، حيث يُفاجأ الكثير من الطلبة بتجربة الجامعة الجديدة التي سيعيشون تفاصيلها، ولكي نُقلل من حدّة ذلك سنقدم لكم في مقالنا هذا مجموعة من النصائح التي تُساعدكم على النجاح الجامعيّ، وهي كالآتي:

  • الانخراط في الحياة الجامعيّة: عادةً ما يكون ذلك من خلال تفاعل الطالب الجامعي مع زملائهم وأساتذتهم والمشاركة في مختلف الأنشطة الجامعيّة، يُمكن تعزيز ذلك عن طريق الالتقاء بصورة منتظمة لمناقشة مواد المساقات التي يدرسونها.
  • إدارة وتنظيم الوقت: يؤدي استثمار الوقت وتنظيمه إلى تعزيز النجاح والتفوّق في الحياة الجامعيّة، فهنالك العديد من الملهيات التي تُضيع الوقت دون أيّ فائدة تُذكر، بحيث يتم تنظيم أوقات معينة للدراسة، وأوقات للتسلية، وأوقات للخروج، وهكذا.
  • أساليب الدراسة: تتطلب الدراسة الناجحة في جامعات الامارات المختلفة زيادة القراءة والتفكير؛ فهي على العكس تمامًا من نمط الدراسة المدرسيّة، ويُمكن تعزيز ذلك من خلال الحصول على نسخ الامتحانات القديمة من الطلبة القدامى، وذلك بهدف أخذ صورة وفكرة أولية عن نمط الاسئلة التي يتم طرحها في المساقات الجامعيّة.
  • المواظبة على الحضور: يجب الالتزام بحضور كافة المحاضرات، ويُعزى أهمية ذلك في أنَّ العديد من الأساتذة يُناقشون المادة بأسلوب مُغاير لما هو موجود في الكتاب الجامعيّ؛ ولذلك يُفضل حضور المحاضرات، ومناقشة الأساتذة في المادة الدراسيّة.
  • اختبار التخصص: يحتار الطلبة من اختيار التخصص الجامعيّ؛ ولكن الحقيقة تؤول إلى أنَّ هنالك الكثير من العوامل الداخليّة والخارجيّة التي تؤثر على اختيار التخصص المناسب، ومنها القدرة والرغبة، وسوق العمل، والأهل، والأصدقاء، وشروط التخصص.
  • تلقي النصائح من الطلاب المتفوقين من دراستهم، حيث يُقدّم هؤلاء الطلبة نصائح مقتبسة من الخبرة والدراسة خلال سنواتهم الجامعيّة.
  • الإصرار والتحدي على النجاح في الجامعة، فهما الأساس الذي يرتكز عليه النجاح.
  • التحلي بالصبر والعزيمة؛ فالعلم يحتاج إلى صبر ورويّة.
  • الابتعاد عن كلّ ما يُعيق التفوّق والنجاح الجامعيّ.
  • التخطيط وعمل جدول منظّم خاصّ بالدراسة الجامعيّة.

خدمات الأعمال والتغييرات التي أدخلتها على الإقتصاد

تتلخص فكرة شركات خدمات الأعمال في قيام هذه الشركات بتقديم خدمات استشارية وغيرها من الخدمات لمنظمات ومؤسسات الأعمال. تبنت كثير من الجهات الأفكار والمفاهيم التي تقوم عليها خدمة الأعمال، وباشرت بجعل محور عملها هو تقديم خدمات لشركات الأعمال. بل أصبح هذا المفهوم الركيزة الأولى لكثير من الجهات والشركات. بسبب أهميتها الكبيرة، سنتحدث في هذا المقال عن مفهوم خدمات الأعمال وأثره على الشركات. كما سنتحدث في هذا المقال عن الشركات التي تقدم خدمات واستشارات لشركات الأعمال، وأثرها في الإقتصاد في الدولة.
أثر خدمات الأعمال على الشركات التي تبنت هذا المفهوم
تساهم الخدمات التي تقدمها شركات الأعمال بشكل كبير في رفع المستوى الإقتصادي في أي دولة من الدول التي يتم تقديمها فيها. أدت هذه الشركات من خلال خدمات الأعمال الخاصة بها الى تحسين أعمالها والتوسع فيها. كما شجع نجاحها الآخرين للإنضمام الى هذا القطاع، أصبحت كثير من الشركات تملك فروع هدفها الرئيسي هو تقديم خدمات أعمال في بلدها الأم وفي مختلف بقاع الأرض. ينعكس ذلك ايجابيا ً على المستوى الإقتصادي بشكل عام، وتحسين مستوى وسمعة الشركة بشكل خاص. أدت خدمات الأعمال التي تقدمها الشركات الى زيادة رضا الزبون، من خلال تحسين الخدمات التي تقدمها وتحسين وصولها وتوفريتها الدائمة لهم. مما يؤدي ذلك الى استقطاب زبائن جديدة لجودة الخدمة المقدمة من قبل هذه الشركات.
أثر شركات خدمات الأعمال على اقتصاد الدولة
أشارت الدراسات أن مساهمة الشركات التي تقدم خدمات أعمال في الناتج الإجمالي المحلي قد ارتفع في عام 2017 الى 71%. الأمر الذي انعكس بطريقة حسنة وايجابية على مناحي ومجالات الحياة المختلفة والمتعددة. أدى ارتفاع الناتج المحلي الى انخفاض نسبة الفقر في الدولة بشكل ملحوظ وملموس الأثر. كما ساهم في تحسين الخدمات التعليمية، ووصول الخدمات العامة الأخرى للسكان. ساهمت هذه الشركات من خلال خدماتها التي تقدمها في مجال الأعمال في تقدم الدول بشكل عام، ومن الجدير ذكره أن القطاع الذي تنتمي له هذه الشركات، صاحب أثر خاص وكبير في القطاعات الأخرى. كما أنه صاحب الدور البارز في تحسين مستوى المعيشة، وتحسين نمط ونوعية الحياة التي يعيشها الأفراد.
نجد اليوم أعداد الشركات التي تقدم خدمات أعمال في تزايد مستمر يوميا ً. أشارت الدراسات أن شركات هذا القطاع (تقديم خدمات الأعمال) شهد ارتفاع وتغير ملحوظ ومتسارع، وقد تغلب على قطاع التجارة بالبضائع خلال الثلاث عقود الأخيرة.